حدد نوع متجر الإنترنت المرغوب. هل تريد إنشاء الموقع الخاص بك؟ يعطيك هذا تحكمًا مثاليًا في عملك ولكن يتطلب الكثير من التدريب العملي والمعرفة التقنية. ضع في الاعتبار اختيار شريك على علم بالتقنية كشريك لعملك إن لم تكن جيدًا مع مهارات الكمبيوتر. بدلًا من ذلك، يمكنك إنشاء المتجر الخاص بك من خلال مواقع مثل امازون وإيباي وشوبيفني وإيتسى. سوف تدفع مقابل استخدام تلك الخدمة ولكن في المقابل فهي خالية من المتاعب.

التقنية التالية كانت الإنترنت، وعلى عكس كل من الصحافة والإذاعة والتلفزيون فالإنترنت كان أسهل بالنسبة لمنتجي المحتوى بمختلف أنواعه، وعلى عكس المبالغ المالية الضخمة والاستثمارات الكبرى اللازمة لإنشاء صحيفة أو افتتاح إذاعة أو قناة تلفازية، فمواقع الإنترنت رخيصة نسبياً ويمكن لأي شخص أن يبدأ ببناء موقع دون أن يقامر بمبلغ كبير من المال مما دفع العديد من الأشخاص للتجريب (والفشل بطبيعة الحال)، ومع التنافس الكبير في مجال تقديم المحتوى لم يعد من المناسب طلب اشتراكات من المستخدمين الذين سيفضلون المحتوى المجاني دوماً، وبالتالي أصبحت معظم المواقع مجانية بالكامل ومعتمدة على الإعلانات أو غيرها لتمويلها.


بغض النظر عن الطريقة التي تختارها لتوليد دخلك على الإنترنت ، هناك أمر واحد مهم جدًا لفهمه. اليوم ، في جميع أنحاء العالم ، مع سكانها البالغ عددهم أكثر من 7 مليارات ، هناك نوعان من الأشياء المتكررة التي يبحث الناس عنها. إما أن الناس يريدون المزيد من الوقت أو يريدون المزيد من المال. الحقيقة؟ الوقت هو أكثر قيمة بكثير من المال. لا يمكنك إعادة الوقت.بمجرد أن يمر، فهوذهب إلى الأبد. 
في يد أي قارئ لهذا المقال مثلاً جهاز ذكي من نوع ما، وهو بالطبع يستخدمه لتصفح الإنترنت كون هذا المقال كما الملايين غيره متاح عبر الإنترنت وفقط عبرها، ومع أن المحتوى المجاني اليوم قد بات هو العرف بحيث بات من المستهجن دفع المال مقابل المحتوى المكتوب وحتى المحتوى المرئي أحياناً، فالأمر لم يكن دائماً كذلك، ومع التفكير بالأمر فكيف من الممكن للعديد من المواقع والخدمات أن تعمل هكذا وبشكل مجاني؟ كيف لشركة مثل Google مثلاً أن تكون أكبر من بلدان من حيث القوة المالية مع أن خدماتها مجانية؟
يمكن كسب المال وإنفاقه وحفظه وسرقته واستثماره وإهداره. هذا هو السبب في أن الوقت أكثر قيمة بكثير من المال. عندما تفتقر إلى الوقت ، فإن كسب المال عبر الإنترنت (أو دون الاتصال بالإنترنت) يمكن أن يبدو كمهمة مستحيلة. كيف يفترض بك أن تفعل ذلك عندما تعمل في وظيفة من سنة إلى خمس سنوات؟ على الرغم من أن استقرار العمل بدوام كامل قد يسمح للنوم بهناء في الليل ، إلا أنه لا يساعد عصائرك الإبداعية في البحث عن استراتيجيات جديدة مدرة للدخل.

هذا النوع من المدونات له شهرة واسعة ، سواء في العالم الغربي أو العربي و خاصة ان ركزت على نيتش تخفيض الوزن (خصوصا بالبلدان الغنية و التي يعاني سكانها من ارتفاع الوزن ) و طبعا يجب ان تكون لك معرفة واسعة في مجال الصحة كي تبدا بهذا المجال الرائع و خاصة ان كنت مدربا للياقة البدنية او اختصاصي تغذية،فانصحك في الحال بانشاء مدونتك الإحترافية و اضافة الاعلانت عليها (انصح باعلانات ادسنس) و ستحقق ارباح خيالية .
منذ تأسيس التطبيق عام 2009 وحتى عام 2014 كان التطبيق يتبع سياسة أن السنة الأولى مجانية للاستخدام ومن ثم يتطلب مبلغاً هو دولار واحد فقط للاشتراك السنوي. هذه التكلفة الصغيرة ظاهرياً كانت تمنح التطبيق أرباحاً كبيرة وصلت حتى 1 مليار دولار تقريباً في عام 2014 وهو مبلغ كبير للغاية حتى بالنسبة لبرنامج تراسل على هذا النطاق من الانتشار. لك الأمر تغير بشكل كبير مع شراء Facebook للبرنامج عام 2014 ومن ثم التخلي عن التكلفة السنوية تماماً بعدها بشكل ترك وسيلة واحدة ممكنة لتحقيق الأرباح: إضافة إعلانات أو تخزين بيانات المستخدمين.

# 1. أبحث عن الحصول على مخططات الغنية سريعة: لا يوجد شيء خاطئ في العثور على وظائف مربحة على الانترنت للطلاب لكسب المال في وقت الفراغ. ولكن المشكلة هي الغالبية العظمى من طلاب الجامعات تسقط من أجل الحصول على مخططات الغنية سريعة. معظم عمليات الاحتيال عبر الإنترنت للاستفادة من هذا ونهب الطلاب المال. لذا تجنب إذا كان أي شخص يدعي أنه يمكنك جعل خارج 500 $ في اليوم الواحد. وسوف أبدا العمل وانها محض البريد المزعج.
وبينما لا تزال العملات الإلكترونية المشفرة مستحدثة نسبيًّا، ستصبح في نهاية المطاف عملتا بيتكوين وإيثيروم المعياريتان المنصتين الرئيسيتين للعملات الرقمية، أما الدولار الأمريكي سيصبح في نهاية المطاف دولارًا رقميًّا من خلال تعزيز استخدام سلسلة الكتل. وبالتالي، لعله من الأفضل لك أن تستفيد من ازدهار العمليات الرقمية الحالي، من خلال المتاجرة على منصات كـ«أيتورو» eToro، و«كاركين» Kraken، وغيرها من المنصات الأخرى.
حالة تطبيق WhatsApp تعتبر نوعاً ما حالة خاصة، فتطبيق المراسلة المباشرة الأوسع انتشاراً في العالم (مع أكثر من 1.3 مليار مستخدم) لا يعرض أية إعلانات ولا يتطلب أية أجور تسجيل (حالياً على الأقل) كما أنه يقوم بتشفير المحادثات بحيث أنه لا يستطيع قراءة محتواها وتحليله، إذاً كيف من الممكن لتطبيق بهذا الحجم أن يستمر دون وجود مصدر تمويل واضح له؟ في الواقع الجواب ينقسم لعدة إجابات مختلفة تتبع للزمن.
العمل على الإنترنت ليس وهما أو خرافة سمعنا عنها منذ غابر الأزمان، بل هي حقيقة ملموسة، هناك الكثير من الناس ممن لا يملكون وظائف حول العالم، إلا أن الإنترنت كان الملجأ المناسب لهم، ففي الهند توجد أكبر نسبة عمالة على الإنترنت، يسخرون طاقاتهم في مختلف الأعمال المعروضة على الشبكة، المميز في العمل على الإنترنت أنه يمكنك القيام بمهامك في أي مكان و أي زمان، فالمرونة هي واحدة من الأمور الرائعة في العمل على الإنترنت، إلا أنه ليس بالأمر السهل أبدا، فأنت تحتاج إلى بذل الكثير من الجهد و الوقت و إهدار المال أحيانا، فأنت تنافس بين ملايين المستخدمين الذي يريدون العمل في الفضاء الرقمي، على الإنترنت ليس هناك بطالة، و لا مقاعد محدودة، و الأهم من ذلك أنه بقدر جدك و اجتهادك يرتفع مقدار المال الذي تكسبه.
ضع في اعتبارك بيع المجموعات. تعني المجموعة تجمع العديد من الأشياء المشابهة بحيث يتم بيعهم في مجموعة. على سبيل المثال، إذا كان لديك مجموعة من الكتب، أو المجلات، أو قطع المجوهرات المشابهة، حاول بيعهم جميعًا في مجموعة واحدة. لن تحصل على الكثير من المال الذي كنت ستحصل عليه في حالة بيع الأشياء بشكل منفصل. على الرغم من ذلك، يتم بيع الأشياء سريعًا عندما تضعهم في مجموعة عن بيعهم بشكل منفرد.[٣٠]
يعود نجاحهم إلى تنفيذ مخروط المبيعات داخل بيئة التجارة الإلكترونية. في الحقيقة،أغلب معتقدات الناس المتعلقة بمخازن التجارة الإلكترونية التقليدية من حيث استغراقها شهورًا وحتى سنوات للبناء وتكلفتها الضخمة ليس صحيحًا، يقول «ديفيد وودوارد»، المؤسس المشارك لشركة «كليك فانلز» ClickFunnels، إن أكثر من ثلثي ناديهم الذي يتجاوز عدد أعضائه المائة ألف هم من رواد أعمال التجارة الإلكترونية، ويضيف أن الأعضاء الذين يستخدمون مخروط المبيعات في تجارتهم يكسبون سنويًّا مليون دولار أو أكثر.
# 3. تبحث عن سبل لجعل المال السهل: هناك الكثير من مواقع البوكر التي تمتلئ بالكامل من عمليات الاحتيال والاحتيال. أنها سوف فخ لكم ونسأل أوراق اعتماد البنك الذي تتعامل معه وسوف نهب في نهاية المطاف أموالك حتى قبل أن تدرك. حتى التوقف عن المال عن طريق اللعب أو لعبة البوكر على الانترنت. انها ليست وسيلة حقيقية لكسب المال، وكنت في كثير من الأحيان سوف تخسر كل ما تبذلونه من المال وتضيع وقتك الثمين في هذه العملية.
اما اذا كنت تمتلك كاميرا رقمية او كاميرا جوال سوف تستطيع ان تحقق الكثير من الارباح منها، اذا ان هناك الكثير من الاشخاص الذين يبحثون عن شراء الصور من اجل جمعها او من اجل استخدمها في الاعمال او الابحاث الخاصة بهم. كذلك فان هناك الكثير من المواقع التي توفر لك خدمة ترويج صورتك عليها وتقاسم الارباح معك مقابل بيعها لاي عدد من الاشخاص بشرط ان تكون لم تشارك صورتك على الانترنت من قبل، لان قوانين تلك المواقع تكون صارمة للغاية فلا يمكنهم عرض الصور الموجودة على الانترنت بل يجب مشاركة صورك مباشرة مع تلك المواقع ومن تلك المواقع التي تقدم تلك الخدمات موقع فوتوليا الذي يتيح بيع صورك على الانترنت مقابل مشاركتك ارباحها فيمكنك تصوير اي شيئ وبالتاكيد ستجد الشخص الذي يهتم بصورتك ويقوم بشرائها وبالتالي تستطيع تحقيق ارباح جيدة جدا منها .
إذا كنت جيدًا في العثور على أسماء النطاقات الشعبية التي لم يتم اكتشافها بعد ، فيمكنك كسب بعض النقود من الجانب عن طريق شراء مواقع الويب وإعادة بيعها. فكر في الأمر كمضاربة عقارية رقمية. تتوفر النطاقات على GoDaddy.com مقابل أقل من 2.99 دولارًا سنويًا ، ولكن يتم إعادة بيعها أحيانًا بأسعار أعلى بكثير: وفقًا لموقع Business Insider ، تم بيع الموقع MM.com مقابل 1.2 مليون دولار في عام 2014. بمجرد العثور على اسم النطاق المثالي لـ لإعادة البيع ، يمكنك تسويقه على Flippa.com مقابل رسوم ثابتة.

فلو كنت تمتلك موهبة التدوين فيمكنك استثمار تلك الموهبة وتحقيق الكثير من الارباح من خلالها عن طريق الكتابة في المواقع التي تهتم بكتابة المقالات في كافة المجالات المختلفة او من خلال انشاء مدونتك الخاصة والربح منها . ان اردت انشاء مدونتك الشخصية ايضاً يمكنك البدء فوراً ومن دون استثمار اي شيىء باستخدام المنصات المتنوعة التي تقدم لك امكانية انشاء المدونة الشخصية لك فيها. فمثلاً : ان اردت انشاء مدونة بلوجر يمكنك ذلك بسهولة عبر الرابط التالي :


مُعلم الطلاب. يُفضل الكثير من العائلات مرونة استخدام مُعلم عبر الانترنت. بناءً على خلفيتك، يمكنك ببساطة مساعدة طفل في واجبه المنزلي أو تقديم الدعم لطلاب الكليات. تحتاج إلى اقتناء كمبيوتر خاص بك وسرعة انترنت عالية. تختلف الخبرة المطلوبة من قبل الشركات. تتطلب بعضها "خبرة قوية"، بينما تتطلب شركات أخرى خلفية تعليمية محددة. ومع ذلك، تتطلب معظم الشركات شهادة جامعية.

يرى الكاتب أن بإمكانك إطلاق نشاط تجاري عادي يتخصص في بيع منتجات شخص، أو شركة أخرى، فضلًا عن أن أمامك فرصة لابتكار منتجك الخاص بعد درايتك بجوانب المجال الذي قررت خوضه،على سبيل المثال هناك رواد اللياقة البدنية الذين تبلغ ثرواتهم المليار، أمثال «هوارد بينس» الذي تعاون مع «دون براون» مؤسس «أي رولر كوستر» بهدف إنشاء نظام «ستيلث»، وهو نظام لياقة بدنية يقدم التمرينات الأساسية، في هيئة ألعاب، ففي حين أن الأعمال التجارية التي تعتمد على الاختراعات قد تبدو أكثر تعقيدًا، إلا أنها تقدم فرص استثمار لا تعوض.


”  كيف تربح من الانترنت ؟ ” سؤال يطرحه الكثيرين ويقرأه الكثيرين ممن سمعوا عن الربح من النت واللذين يبحثون عن طرق لكسب المال من الانترنت لانهم قد اقتنعوا ان الامر ممكن. عديدة هي الطرق لكسب المال من خلال شبكة الانترنت، فمنها ما هو شرعي ومنها ما هو لا، ونحن نحث كل اللذين تم اقناعهم بالسير في الطريق الثاني بالابتعاد عنها لان نهايتها مؤذية لكم ولغيركم. صحيح ان الربح من الانترنت قد يكون بواسطة ادوات بسيطة وليس بحاجة لاستثمار كبير ولكن الامر يتطلب بعض الصبر والمثابرة والطرق الصحيحة لكسب المال بطرق شرعية.

بالنسبة للغالبية العظمى من المواقع، فالأشخاص الذين يقومون بالتصفح أو النشر أو الرد ليسوا مستخدمين حقاً، بل أنهم السلعة التي يعرضها الموقع للبيع، سواء كان الأمر عبر استخدامهم في مشاهدة الإعلانات وشراء المنتجات، أو الطريقة الأكثر شيوعاً وهي جمع المعلومات والبيانات وتحليلها ومن ثم بيعها للمعلنين للحصول على الإعلانات الأكثر قابلية للاستجابة. هذا الأمر يجعل المواقع وخاصة تلك الخالية من الإعلانات تحاول قصارى جهدها إبقاء الأشخاص يتصفحونها لأطول وقت ممكن.

مثلا مواقع Udemy وSkillShare تعتبر من رواد هذا المجال، حيث من خلالها يقوم أصحاب المهارات والمعرفة التخصصية بمشاركتها مقابل مبلغ من المال مع الأشخاص الذي يرغبون في دفع المال مقابل الحصول على هذه الدورات والمعلومات. هناك ملايين الناس تستخدم هذه الخدمة، ومتوسط أرباح المدربين (مقدمي الدورات) في الموقع هو 8000$. قم بإنشاء دورة مدفوعة في المهارات التي تتقنها، ليس هناك حدود لما يمكنك تعليمه للناس، أياً كان ما تتقنه فهو مطلوب على الانترنت.
×