تأجير أشيائك. يعتبر تأجير الممتلكات وسيلة مريحة لكسب بعض المال السهل. وأكثر من ذلك، فكثير من الناس غير مستعدين لإنفاق مبالغ كبيرة من المال على أشياء لا يستعملونها إلا نادرًا. بدلًا من ذلك، هم على استعداد لتأجير مثل تلك الأشياء من مؤجرين على استعداد تأجير ممتلكاتهم مقابل رسوم مناسبة. السلع الكمالية مثل منازل العطلات والزوارق تعرف بأنها أشياء شائعة قابلة للتأجير، ولكن في الأيام الحالية، فأدوات مثل المكانس الكهربائية والأدوات الكهربائية والمعدات الإلكترونية يطلبها الكثير من المستأجرين.
يوجد أيضا مواقع مثل «سكولي» Skooli، و«توتر مي» Tutor Me، ستمدك بمجموعة من المصادر للدخول إلى فضاء التدريس على الإنترنت، ربما تعتقد أنك لست في حاجة إلى تلك المواقع، لكنها ستوفر لك فرصة جيدة للتعرف إلى طريقة البدء والانطلاق إلى سوق الدروس الخاصة على الإنترنت. فضلًا عن أن هناك مواقع أخرى تتيح لك البحث عن طلبات مدرسين مثل «أب ورك» Upwork، أو «فريلانسر» Freelancer، أو غيرها.
السبب الأول والأكثر انتشاراً لهذه المواقع، هو كونها مواقع خدمية تابعة لحكومات أو شركات كبرى بهدف رضا المستخدمين، فمواقع الوزارات ومؤسسات الدولة تحصل على تمويلها من الموازنة العامة (أي من الضرائب بالمحصلة) بشكل يتيح لها أن تكون مجانية، كما أن مواقع المؤسسات غير الرسمية كالجمعيات الخيرية أو المنظمات الدولية (والتي عادة ما تنتهي بلاحقة .org) تحصل على التمويل من التبرعات ويجب أن تكون غير ربحية لتحافظ على مصداقيتها. كما أن مواقع بعض الخدمات تأتي مجانية كونها تتبع لشركات تقوم لترويج منتجاتها عبر هذه المواقع، ومع كون مبيعات منتجاتها تقوم بتغطية تكاليف بناء وتشغيل مواقعها فهي لا تحتاج لأن تكون مربحة حقاً.
تتعدّد طرق الربح من الانترنت اليوم، حيث اصبح أحد مصادر الدخل الاساسية لشريحة عريضة من الناس! وإذا لم تكن واحدا منهم بعد، فأنت لا تستغل أداة من أقوى أدوات الربح الموجودة في هذا العصر. لذا إن كنت عازمًا على تحقيق دخل إضافي لن تحتاج إلى أكثر من حاسوب و اتصال بشبكة الويب، وهدف واضح إضافة إلى القدرة على البقاء مركزًا ومثابرًا مهما حدث. تبحث الغالبية عن طرق ربح المال من الانترنت بسرعة، وهي وإن كانت تبدو محاولات صعبة المنال إلا أن هناك في الواقع العديد من الطرق لفعل ذلك.
×