استطلاعات الرأي على الإنترنت. إذا أردت إعطاء رأيك الخاص، قد ترغب في أخذ بعض استطلاعات الرأي من المنزل لكسب بعض المال الإضافي عند تجربة منتجات جديدة. هناك مئات الشركات التي تتيح استطلاعات الرأي على الإنترنت. لا تتوقع مرتبًا كاملًا من خلال تلك الاستطلاعات ولكن يمكنك كسب من 50 إلى 100 دولار شهريًا ومنتجات مجانية إذا أكملت العديد من استطلاعات الرأي، وفقًا لأعضاء مواقع استطلاعات الرأي المخضرمين. [٣]
ضع في اعتبارك خبرتك. إذا أخذت بعض الوقت للتفكير في خبرتك، ستدرك أنك تمتلك الكثير من المعرفة لتكتب بشأنها أكثر مما تعتقد. ابدأ بإدراج قائمة بالصفات التي تُميزك، مثل مهنتك، أو هواية خاصة، أو ميزة شخصية. ثم اذكر بعد ذلك ثلاثة أشياء تُلهمك مثل الدين، أو التعليم، أو العمل الخيري. وأخيرًا، اذكر ثلاثة من أحلامك؛ مثل الزواج، أو السفر، أو قضاء المزيد من الوقت مع أطفالك. هذه الثلاث قوائم ستمنحك العديد من الأفكار لمواضيع تستطيع الكتابة عنها.[١٤]
الآن ، لا يتعلق الأمر ببعض طرق الحصول على الثراء السريع هنا. إذا كنت تريد الثراء بسرعة ،عليك نسيان محاولة القيام بذلك على شبكة الإنترنت. بالتأكيد ، فإن إعلانات Facebook كلها جنون ، ولكن من دون فهم جدي لما وراء مسارات المبيعات وعمليات التحويل ، التي تأتي فقط بعد سنوات وسنوات من العمل في مجال التسويق عبر الإنترنت ، فأنت تهدر إلى حد كبير الوقت في محاولة “الثراء السريع”.
العاب بوربوينت تعليمية للاطفال بالصورلماذا اخترت مهنة التدريسما هي منصة فيوتشر ليرن " Future Learn "تلخيص قاعدة infinitivesافكار لملفات الانجازماهو اختبار سارجنتصفات الطالبة المثاليةاهمية مادة التربية الاسريةالحروف والارقام بلغة الاشارةمن هو الطالب الموهوباهداف نشاط الطلب من احد كبار السن في عائلتك ان يحكي لكالهدف من استراتيجية فكر زاوج شاركطرق ضبط الفصل الفوضويفوائد الحاسوب في التعليمبطاقات الشهور الهجرية للاطفالمعلومات عن " برنامج المربي المخلص "نماذج مميزة " جدول الحصص بالانجليزي "ايجابيات و سلبيات المنصات التعليميةدليل اهم المنصات التعليمية العربيةدليل اهم المنصات التعليمية العالميةالسلوك الصحيح والخاطئ في المدرسةالفرق بين التعليم التقليدي والتعليم الحديثطرق تعزيز السلوك الايجابيرسم شكل يلخص اساليب البرهنة والاستدلال
باستثناء بعض المواقع الكبرى التي لا تتضمن إعلانات أو أن كمية الإعلانات فيها لا تتناسب مع حجم عائداتها، فالغالبية العظمى من المواقع (بما فيها موقع دخلك بتعرف) تعتمد على الإعلانات لتغطية نفقاتها من أجور استضافة الموقع على المخدمات بالإضافة لتصميمه وصيانته وتكاليف نشر المحتوى وغيرها. هذا الأسلوب يضمن لمنتجي المحتوى القدرة على إيصال أفكارهم ومحتواهم (في حال كان محبوباً ومرغوباً كفاية) دون الحاجة إلى صرف مبالغ طائل لتحقيق ذلك، لكنها لا تخلو من السلبيات. لكن الإعلانات على المواقع لا تأتي بشكل موحد، بل تنقسم إلى نوعين أساسيين.

الانتقال نحو الإعلانات الموجهة بدقة كان أمراً حتمياً مع الزمن، والإنترنت قدمت الحل المثالي لهذا الأمر، فالمواقع الكبرى التي تتصفحها تقوم بتخزين بيانات تصفحك سواء كنت مسجلاً بها أو غير مسجل حتى (عبر عنوان IP الخاص بك) ومع وجود عدد كبير من المستخدمين من الممكن تتبع معلومات متنوعة من الاهتمامات وعمليات البحث والمراسلات والشراء عبر الإنترنت، هذا الأمر يجعل توجيه الإعلانات فعالاً للغاية، فخدمات إعلانات Google مثلاً تعرف أنك تبحث عن الهواتف الذكية مثلاً بشكل متكرر مما يجعلك هدفاً للإعلانات التقنية، أو أنها تعرف أنك تبحث عن مواضيع لادينية وإلحادية وتوجه لك إعلانات ”الله يحبك“ الموجهة مسبقاً من قبل مؤسسات دينية لجذب الناس لدين ما.


قد تكون لست على علم وراء السبب الرئيسي "لماذا الناس يقومون بتحميل أشرطة الفيديو إلى Youtube؟ صحيح أن كثيرين منهم يشاركون أشرطة الفيديو لمشاركتها مع أقاربهم ،أو الأصدقاء...الخ ولكن ماذا عن بقية الناس، أي لماذا يقومون  بتحميل أشرطة الفيديو؟ حسنا، تحميل أشرطة الفيديو لأنه يمكن لكمية من أشرطة الفيديو هذه أن تجعل استخدام برنامج الشراكة التي تقدمها يوتيوب في متناول اليد .

واحد من الكوابيس التي تلاحق المهووسين بالخصوصية هي مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث، فهذه المواقع التي تحقق أرباحاً عملاقة لا تقوم بذلك عن طريق عرض إعلانات على صفحاتها أو حتى عن طريق الخدمات المدفوعة التي تقدمها، بل أنها تقوم بجمع بيانات المستخدمين واهتماماتهم ومعلوماتهم الشخصية وتصنيفها ضمن تبويبات معينة ومن ثم تحليل هذه المعلومات وبيعها للمعلنين أو استخدامها ضمن الإعلانات التي تطرحها الشركات كخدمة. فكل من شركات Google وMicrosoft وFacebook وAmazon تمتلك خدماتها الإعلانية الخاصة بها.
تعلم إرشادات البيع. لكل سوق إرشادات توجيهية تُحدد ما يمكن بيعه وما لا يمكن بيعه. تؤثر قوانين الدولة والقوانين الفيدرالية إلى الأشياء المحظورة. عمومًا، لا يمكنك بيع الكحول، والأسلحة، وعقود الخدمة، والحيوانات، وحتى تذاكر الأحداث. أيضًا بالرغم من أنها غير محظورة دائمًا، قد تجد بعض القيود على كيفية بيع الاشياء في بعض الفئات مثل الالفن وبطاقات الهدايا والكوبونات.[٢٨] تنشر مواقع eBay وكريجزلست وأمازون هذه الإرشادات على مواقعهم.
السبب الثاني هو فكرة الشهرة (Exposure)، فالعديد من الأشخاص يقومون بإنتاج المحتوى وعرضه سواء على مواقع خاصة أو عبر منصات التواصل الاجتماعي المعتادة (علماً أن موقع YouTube ليس منصة تواصل اجتماعي)، والسبب هنا لا يكون مالياً بالضرورة وكثيراً ما يكون حتى مكلفاً (كونه يستهلك الوقت والطاقة)، لكن السبب يكون إما الشهرة الشخصية مثلاً (كما العديد من نجوم التواصل الاجتماعي) أو ببساطة لنشر الأفكار والمعتقدات التي يؤمن بها أو يهتم بها صانعوا المحتوى. الأمر مختلف على منصة YouTube كونها تمكن صنع المحتوى من الربح المادي بناء على المشاهدات، على عكس الحال في مواقع Facebook وTwitter وGoogle Plus وغيرها.
مع الوقت انتقلت الضجة الإعلامية نحو الإذاعات بدلاً من الصحف، وكما السابق؛ ما بدأ كإذاعات حكومية تعتمد على التمويل من الموازنة العامة، انتقل إلى كونه قطاعاً تجارياً مع العديد من الإذاعات التي لم يكن لديها خيار للتمويل سوى الإعلانات. وعلى خطى الإذاعات ظهر التلفاز لاحقاً ومعه عادت فكرة الاشتراكات الخاصة بالصحف والمجلات للظهور على شكل اشتراكات بحزم قنوات تلفزيونية مقابل رسوم شهرية، لكن بقيت معظم الشبكات التلفزيونية مجانية غالباً وممولة من الإعلانات بالدرجة الأولى.

في النهاية، هناك طريقة وحيدة للتمويل لم أقم بذكرها ضمن المقال ربما لأنها الأقل استخداماً وهي التبرعات، فبينما تعتمد بعض المواقع الكبرى (مثل Wikipedia) على التبرعات بشكل كامل، فالتبرعات من المتابعين كثيراً ما تساعد بشكل كبير في تمويل وتحسين حالة محتوى مقدمي هذا المحتوى. وربما الموقع الأفضل لتقديم التبرعات لمنتجي المحتوى المفضلين لك هو Patreon الذي يسمح بتمويل المواقع الناشئة كموقع دخلك بتعرف ومساعدتها على النمو وتقديم محتوىً أفضل.


حدد نوع متجر الإنترنت المرغوب. هل تريد إنشاء الموقع الخاص بك؟ يعطيك هذا تحكمًا مثاليًا في عملك ولكن يتطلب الكثير من التدريب العملي والمعرفة التقنية. ضع في الاعتبار اختيار شريك على علم بالتقنية كشريك لعملك إن لم تكن جيدًا مع مهارات الكمبيوتر. بدلًا من ذلك، يمكنك إنشاء المتجر الخاص بك من خلال مواقع مثل امازون وإيباي وشوبيفني وإيتسى. سوف تدفع مقابل استخدام تلك الخدمة ولكن في المقابل فهي خالية من المتاعب.
ستساعدك الطرق السابقة على ربح المال إما الآن فورًا، أو خلال ساعات، أو بعضها خلال أيام أو أسابيع. الحقيقة؟ لن تصبح غنيًا بتوظيف هذه الاستراتيجيات بين ليلة وضحاها. وسواء كنت تبحث عن ربح المال بسرعة أو إن كنت لا تمانع أن يأخذ الأمر بعض الوقت لتحقيق دخل مالي يلبي طموحاتك، فكن مثابرًا، فلا يمكنك أن تفرقع أصابعك، وتتوقع أن تجد المال أمامك. لكن، ومرة أخرى، إن ركزت على الأفكار الصحيحة، سينتهي بك الأمر في المكان الذي تريده.
×