إذا كنت تتطلع إلى تلبية بعض الاحتياجات المالية الفورية ، فمن المرجح أن يكون اقتصاد التطبيقات مناسبًا لك. بفضل ظاهرة المشاركة العالمية ، التي أطلقتها جزئياً هواتفنا الذكية واتصالنا العالمي المتزايد باستمرار ، يمكنك بسهولة اختيار بعض الدخل السريع من خلال استخدام تطبيقات معروفة. من مشاركة السيارة إلى التوصيل وحتى المهام السريعة ، هناك تطبيق لهذا اليوم ، كما يقول المثل. 

«الربح السريع بدون مجهود» لا أحد منا لا يحلم بهذا الحلم، فدائما يكون الحصول على الربح في أي تجارة يحتاج للكثير من المجهود وكذلك الكثير من الوقت، ولكن منذ ظهور سوق تداول العملات الأجنبية «فوركس» عام 1971، بعد «صدمة نيكسون» بسبب رفع التغطية الذهبية للدولار وبدء التعامل بنظام الصرف الحر، بات هذا الحلم ممكنًا لدى … تابع قراءة قد تصبح مليونيرًا في لحظة! دليلك للاستثمار في «فوركس»
من ناحية الإعلانات فالتطبيق لا يعرض أية إعلانات حتى اليوم (بعد حوالي 3 سنوات من تخليه عن الاشراك السنوي)، لكن ماذا عن بيانات المستخدمين؟ للوهلة الأولى قد يبدو الأمر غير منطقي مع كون الرسائل باتت مشفرة من المرسل إلى المستقبل بحيث أن الشركة نفسها لا تستطيع معرفة محتوياتها. لكن محتوى الرسائل ليس كل شيء. فمن الممكن جمع البيانات عن تواتر الرسائل وحجمها والفترة التي يقوم المستخدمون خلالها باستخدام التطبيق عدا عن عدد المحادثات وتواترها ومدتها وحتى حجمها. هذه البيانات قد تبدو بلا معنى، لكن ضمن خوارزميات مناسبة من الممكن أن تنتج الكثير من المال كمساعد على تحديد أنماط سلوك المستخدمين.
وعلى الرغم من أن إنشاء مدونة والوصول بها لانتشار كبير قد يمثل تحديًا في البداية، فإنك بمجرد انتشارها ستكسب المزيد من النقود. كل ما عليك فعله هو الاستمرار في إنتاج المحتوى، وبالتالي ستتراص العروض أمامك، وبينما تزيد شعبية مدونتك، سيكون بمقدورك جذب العديد من الكتّاب الموهوبين، الذين على استعداد للكتابة والنشر على مدونتك في مقابل نشر رابط لهم على مدونتك.

هناك عديد الشركات الموثوقة و التي انصح بها شخصيا ان ارد العمل في التسويق بالعمولة و لكن ان اردت نصيحتي افلييت امازون هو الافضل بدون منافس للمبتدئين و المحترفين لانك يجب ان تعلم اسرار في امازون ترشحه ان يكون الافضل للربح من الافلييت فهو يحتوي على اكبر نسبة التحويل مقارنة ببقية المتاجر المعروفة و حسبا الاحصائيات وصلت نسبة التحويل إلى غاية 74% وهذا رقم قياسي لن تجده في أي متجر اخر بالعالم .
على استعداد لدخول معارك التجارة الإلكترونية؟ لماذا لا تبيع الأشياء الخاصة بك. بالطبع ، جنبا إلى جنب مع بيع الأشياء الخاصة بك على موقع الويب الخاص بك يأتي عدد كبير من كل من المسؤوليات والتكوين الفني والمتطلبات. بالنسبة للمبتدئين ، ستحتاج إلى موقع ويب وحساب استضافة. ستحتاج أيضًا إلى حساب تاجر (تأكد من أنه يمكنك استخدام Stripe أو PayPal ). ثم ستحتاج إلى تصميم ذلك الموقع ، وبناء مسار تحويل المبيعات  ، وتنفيذ بعض التسويق عبر البريد الإلكتروني.
ان هذا المجال من افضل المجالات التي تمكنك من تحقيق اموال طائلة لا نهاية لها بسهولة تامة فلن تحتاج سوى لجهاز حاسب او هاتف ذكي بالاضافة الى بطاقة إئتمانية للدفع على الانترنت حتى تستطيع بدء التدوال في عالم البورصة الالكترونية او ما يسمى بـ ( الفوركس ) ومن المميزات التي يقدمها لك هذا المجال انه لن تكون في حاجة ان تمتلك خبرة فيها فبمجرد اشتراكك فيها سوف يكون لك مدير لحسابك يقدم لك النصائح للشراء والبيع بالاضافة الى نشرة يومية بالاسهم ومدى نسبة الربح والخسارة التي يمكن ان تحدث لك ويحصل في المقابل على نسبة من الارباح التي تحصل عليها ولكن رغم الربح الذي يمكن ان تحصل عليه الا انه يمكن لا قدر الله ان تتعرض لخسارة كبيرة اذا كنت تشتري بطريقة عشوائية لذلك يجب ان تكون حذر وان تستثمر مبلغ قليل حتى لو انك تعرضت للخسارة تكون خسارة بسيطة ودائما اتخذ قاعدة عند التعامل على البورصة الالكترونية ان لا تكون جشعا حتى لا تتحمل عواقب وخيمة. ان اردت ان تتعلم الفوركس يمكنك ذلك بسهولة عبر الرابط التالي :
يجب على أي شخص مهتم بكسب المال على الإنترنت أن يسعى للحصول على دخل سلبي ، بينما يعمل أيضًا على دخل نشط. هناك الكثير من الطرق لتوليد الدخل بشكل سلبي على الإنترنت ، وكثير منها يبدأ عند إنشاء مدونة ، وتوليد حركة كبيرة وبناء جمهور وقائمة. هل هو سهل؟ كلا. هل تستحق ذلك؟ فمن المؤكد. ولكن هذا لا يعني أنك بحاجة إلى بدء مدونة لكسب الأموال عبر الإنترنت اليوم.
لمحة عني : انا اسمي محمد الكويفي شاب سوري مواليد ١٩٩٦ عايش بالمانيا منذ ٢٠١٥ بسبب اللجوء…. بعد ما بقيت حوالي سنة كاملة و شوي اخذ اعانات من الدولة الالمانية بدأت اشتغل بشركة اتصالات تدعى SNT تابعة لشركة O2 و بعد فترة ليست بطويلة بدأت حس حالي تعيس .. حزين … فقير … و مثل العبد عند الشركة و المدير …. ما فيني اتحكم بحياتي , و لازم اعمل كلشيء هم يريدونه … و كان لابد من التغيير لاني ما كنت سعيد ما كنت حر …. لله خلق عباده احرار .. فلماذا ابقى عبدا عند غيري؟؟ من اجل بضعة دراهم ؟؟؟ ابدااااا ….. و هيك انا قررت ابدأ بمشروع جانبي , فجربت كتيييير حتى وصلت لفكرة الانترنيت و بلشت اشتغل بالامازون اف بي اي و الشوبيفاي و الافيلييت و السوشيال ميديا ماركيتنغ و هاد كان احسن قرار عملتوا بحياتي !! صار معي مصاري و شوي شوي عرفت انو المصاري تشتري الوقت و الوقت هو السعادة اذا استغليناه بشيء نحبه … و ادركت ان المال لوحده لم و لن يجلب السعادة و لكن ما كان يثير الفرحة في قلبي هو الاجابة على استفسارات الاصدقاء لدي و شرح كيفية الوصل للحرية المالية و قررت حينها ان اتوسع في عمل ما احب الى ان قمت بانشاء اول فيديو لدي على اليوتيوب بهدف التعليم و نشر المعرفة و تحرير اكبر عدد ممكن من الناس من حياة العبودية و تخليصهم مما هم فيه و تغيير حياتهم بشكل دائم ……. لقد قمت الى الان بتغيير حياة الكثير من الناس و بالكثير انا اعني الالاف من الناس و الهدف هو الميلايين من الناس الى ان اصل الى العالم العربي بأكمله…. و لكن انا لن استطيع فعل ذلك لوحدي ابدا … فواقعيا هذا صعب جدا لكن بمساعدك لي سنتمكن من ذلك … و الطريقة بسيطة جدا تبدأ من الاشتراك بالقناة حيث ستكبر القناة و تجذب المزيد من الناس الذين هم في حاجة لهذا الحتوى ومن ثم تغيير حياتهم … و ختاما بدي قول انو انا من دون متابعين تبعي ولا شيء و ما فيني اعمل اي شيء … انا هون من اجلكم و اجل ان اساعدك على تحسين حياتكم .. 🖤 هذه رحلتي بالمختصر .. شاركني الرحلة و انضم الى الالاف من الناس الطموحة مثلك .…. احبكم جميعا ♥️……..…..….….….… | محمد الكويفي |
حاليًا، بيع الصور ليست مسألة عدد قليل من المهنيين. فمنذ انتشار الكاميرات وإمكانية الوصول الهائل إلى عالم الويب، يمكن لأي شخصٍ هواة التقاط الصور وبيعها من خلال بضع نقرات فقط. في سوق المحتوى الرقمي يطلب الاستخدام المستمر للصور التي أصبحت ضروريةً لمواد مختلفة. بهذا المعنى، هناك العديد من الخدمات التي تعمل كواجهة عرض، تضع ومن بين المشترين المحتملين: وسائل الإعلام والمدونات وبوابات الإنترنت. إذا كنت مهتمًا فعليك بتدوين المواقع الـ 15 التي يمكن فيها تبيع فيها صورك:
على استعداد لدخول معارك التجارة الإلكترونية؟ لماذا لا تبيع الأشياء الخاصة بك. بالطبع ، جنبا إلى جنب مع بيع الأشياء الخاصة بك على موقع الويب الخاص بك يأتي عدد كبير من كل من المسؤوليات والتكوين الفني والمتطلبات. بالنسبة للمبتدئين ، ستحتاج إلى موقع ويب وحساب استضافة. ستحتاج أيضًا إلى حساب تاجر (تأكد من أنه يمكنك استخدام Stripe أو PayPal ). ثم ستحتاج إلى تصميم ذلك الموقع ، وبناء مسار تحويل المبيعات  ، وتنفيذ بعض التسويق عبر البريد الإلكتروني.
بغض النظر عن الطريقة التي تختارها لتوليد دخلك على الإنترنت ، هناك أمر واحد مهم جدًا لفهمه. اليوم ، في جميع أنحاء العالم ، مع سكانها البالغ عددهم أكثر من 7 مليارات ، هناك نوعان من الأشياء المتكررة التي يبحث الناس عنها. إما أن الناس يريدون المزيد من الوقت أو يريدون المزيد من المال. الحقيقة؟ الوقت هو أكثر قيمة بكثير من المال. لا يمكنك إعادة الوقت.بمجرد أن يمر، فهوذهب إلى الأبد. 

هناك الكثير من الشركات الكبرى التي تعمل على تقييم اراء عملائها في منتجاتها او خدماتها التي يقدمونها بالاضافة الى تقديم المساعدة لهم وفي هذا الامر تكون في حاجة الى اشخاص يعملون في الرد على شكاوى العملاء وحل مشكلاتهم ويحصل الموظف في هذا المجال على مرتب مجزي للغاية كما ان تلك الوظيفة لن تحتاج سوى ان تكون لبق ولديك خبرة مناسبة في التعامل مع الاخرين وحل مشكلاتهم او اقناعهم بشراء الخدمات او المنتجات التي تقوم شركتك بعرضها . قد يعتقد البعض ان ذلك العمل ليس شاق ولكن بالعكس ان من يعمل في ذلك المجال يتعرض للكثير من الضغوط العصبية ولكن في المقابل يحصل من يعمل في هذا المجال على مرتبات مجزية تعوض له ما يتعرض له من ضغوط يومية .


يرى الكاتب أن بإمكانك إطلاق نشاط تجاري عادي يتخصص في بيع منتجات شخص، أو شركة أخرى، فضلًا عن أن أمامك فرصة لابتكار منتجك الخاص بعد درايتك بجوانب المجال الذي قررت خوضه،على سبيل المثال هناك رواد اللياقة البدنية الذين تبلغ ثرواتهم المليار، أمثال «هوارد بينس» الذي تعاون مع «دون براون» مؤسس «أي رولر كوستر» بهدف إنشاء نظام «ستيلث»، وهو نظام لياقة بدنية يقدم التمرينات الأساسية، في هيئة ألعاب، ففي حين أن الأعمال التجارية التي تعتمد على الاختراعات قد تبدو أكثر تعقيدًا، إلا أنها تقدم فرص استثمار لا تعوض.
هناك العديد من الطرق لجذب الأشخاص إلى قائمتك. على سبيل المثال ، يمكنك إنشاء كتب إلكترونية وقوائم مرجعية وأوراق للمراجعة. ويمكنك أيضًا إجراء تحديثات المحتوى ، مثل إصدارات PDF لمقالة تحتوي على موارد إضافية فيها ، وسلسلة تدريب فيديو من أربعة أجزاء ، والمزيد. فكر في جمهورك وما يمكنك تقديمه لهم لتقديم خدمة أفضل لهم ، ثم تعاملهم ببعض الاحترام وستجني في نهاية المطاف المكافآت.
بغض النظر عن الطريقة التي تختارها لتوليد دخلك على الإنترنت ، هناك أمر واحد مهم جدًا لفهمه. اليوم ، في جميع أنحاء العالم ، مع سكانها البالغ عددهم أكثر من 7 مليارات ، هناك نوعان من الأشياء المتكررة التي يبحث الناس عنها. إما أن الناس يريدون المزيد من الوقت أو يريدون المزيد من المال. الحقيقة؟ الوقت هو أكثر قيمة بكثير من المال. لا يمكنك إعادة الوقت.بمجرد أن يمر، فهوذهب إلى الأبد. 

أنا مدون بدوام كامل، ولقد تم صنع بنجاح المال من 5 سنوات الماضية الآن. إذا كنت لا تعرف التدوين هو وسيلة مؤكدة النجاح يمكن لأي شخص أن كسب المال عن طريق كونها تتفق. المزيد والمزيد من الناس يقفزون الآن في المدونات بسبب سبب واحد: المدونات هي واحدة من أفضل الطرق لجعل الدخل السلبي. وهذا يعني لم يكن لديك للعمل كل يوم لكسب المال على الانترنت إذا قمت بإعداد بلوق مربحة.
و للإجابة على هل الربح من الأنترنت حقيقة أم كذب؟ يمكننى الرد على هذا السؤال بكل بساطة ربح المال من الأنترنت يمكنك من جني المال و أنت فالمنزل الان أصبحت العولمة هي من تحكم العالم فالعالم أصبح كالقرية الصغيرة مرتبط ببعضه البعض يمكنك التواصل مع أي شخص مهما كان يبعد عنك آلاف الكيلو مترات بالصوت و الصورة من خلال الأنترنت. فكان الوصول إلى أكثر من 90% من سكان العالم مستخدم للأنترنت، هدفا للشركات المعلنة للوصول إلى شريحة مستهدفة من المستخدمين عبر مواقع معلني المحتوى و التي تعرض الأعلانات الخاصة بالمستخدمين بنظام الأعلانات المطابقة للمحتوى التى تعرض الأعلان عليه، وبذلك تنجح الشركات المعلنة فى الوصول إلى الشريحة المستهدفة من العملاء بكل سهولة، و من أشهر المواقع الخاصة بمعنى المحتوى هو “Google Adsense ” و هو خاص بشركة جوجل و التى تمتلكه و تقوم على تطويره.
ضع في اعتبارك خبرتك. إذا أخذت بعض الوقت للتفكير في خبرتك، ستدرك أنك تمتلك الكثير من المعرفة لتكتب بشأنها أكثر مما تعتقد. ابدأ بإدراج قائمة بالصفات التي تُميزك، مثل مهنتك، أو هواية خاصة، أو ميزة شخصية. ثم اذكر بعد ذلك ثلاثة أشياء تُلهمك مثل الدين، أو التعليم، أو العمل الخيري. وأخيرًا، اذكر ثلاثة من أحلامك؛ مثل الزواج، أو السفر، أو قضاء المزيد من الوقت مع أطفالك. هذه الثلاث قوائم ستمنحك العديد من الأفكار لمواضيع تستطيع الكتابة عنها.[١٤]
باستثناء بعض المواقع الكبرى التي لا تتضمن إعلانات أو أن كمية الإعلانات فيها لا تتناسب مع حجم عائداتها، فالغالبية العظمى من المواقع (بما فيها موقع دخلك بتعرف) تعتمد على الإعلانات لتغطية نفقاتها من أجور استضافة الموقع على المخدمات بالإضافة لتصميمه وصيانته وتكاليف نشر المحتوى وغيرها. هذا الأسلوب يضمن لمنتجي المحتوى القدرة على إيصال أفكارهم ومحتواهم (في حال كان محبوباً ومرغوباً كفاية) دون الحاجة إلى صرف مبالغ طائل لتحقيق ذلك، لكنها لا تخلو من السلبيات. لكن الإعلانات على المواقع لا تأتي بشكل موحد، بل تنقسم إلى نوعين أساسيين.
”  كيف تربح من الانترنت ؟ ” سؤال يطرحه الكثيرين ويقرأه الكثيرين ممن سمعوا عن الربح من النت واللذين يبحثون عن طرق لكسب المال من الانترنت لانهم قد اقتنعوا ان الامر ممكن. عديدة هي الطرق لكسب المال من خلال شبكة الانترنت، فمنها ما هو شرعي ومنها ما هو لا، ونحن نحث كل اللذين تم اقناعهم بالسير في الطريق الثاني بالابتعاد عنها لان نهايتها مؤذية لكم ولغيركم. صحيح ان الربح من الانترنت قد يكون بواسطة ادوات بسيطة وليس بحاجة لاستثمار كبير ولكن الامر يتطلب بعض الصبر والمثابرة والطرق الصحيحة لكسب المال بطرق شرعية.
ثم ينتقل للطريقة الثالثة، والتي اجتاحت السوق مؤخرًا، فيقول إنه بينما يتطور العالم الرقمي، تتطور العملات أيضًا، فما بدا مستحدثًا البارحة صار في نهاية المطاف الوسيلة المفضلة للتعاملات المالية. تظهر الدراسات أن المدفوعات غير النقدية ارتفعت بنسبة 5.3 % للعام، في الفترة من 2012 حتى 2015، وكشف استقصاء «جالوب» أن 10% فقط عبروا عن تفضيلهم استخدام طرق الدفع النقدي في عام 2016، في حين كانت نسبة من يفضلون الدفع النقدي، عام 2011، تبلغ 19%.
×